الاستخبارات التركية تداهم منزل سياسي يمني في اسطنبول

ادان التكتل الوطني للسلام في اليمن ماتعرض له رئيس الدائرة السياسية في التكتل د. على محمد الصباحي في مدينة اسطنبول بتركيا حيث ارسلت السلطات التركية مدرعتين وسيارات شرطة تحمل قوات خاصة والات تصوير الي المجمع الذي يسكن فيه رئيس الدائرة السياسية وتم كسر باب الشقة واقتحامها والعبث في محتوياتها..
وقال التكتل في بيان له وزعه مؤخرا..
ان قيادة التكتل الوطني للسلام تدين بأشد العبارات ماتعرض له رئيس الداىرة السياسية في التكتل د. علي محمد الصباحي في مدينة اسطمبول من قبل السلطات التركية من اقتحام سكنه بدون اي وجه حق.
وأننا في التكتل الوطني نحمل السلطات التركية سلامة رئيس الدايرة السياسية كونه يعاني من مرض في القلب منذ فترة وفي الوقت ذاته فإننا ندعوا كل الخيرين والمنظمات المحلية والاقليمية والدولية لا دانة هذا العمل الاجرامي في حق شخص اعلامي يراس دائرة تكتل وطني يمني يدعوا الي السلام ونشر المحبة والوئام بين أبناء اليمن بصفة خاصة وبين البشرية بشكل عام..
واذا كان البعض لايعجبه السلام ونشر المحبة بين بني البشر فليس من المنطق ان يفرغ حقده الدفين في شخص اعزل يعاني من المرض منذ فترة..
ان قيادة التكتل الوطني للسلام تدعوا عقلاء السطات التركية.. إن بقى عقلاء.. إن يكشفوا لنا سبب هذا التصرف الارعن في حق شخص ليس لديه اي ميول لجهة ما غير وطنه واذا كانت السلطات التركية تصغي اذنها لوشاية حاقدين لايرون في الأرض سواهم فهذا يناقض مايقوله الإعلام التركي ليل نهار من عدالة وقانون.. الخ.
كما تدين قيادة التكتل كل ماتعرض له العديد من اليمنيين في تركيا من قبل السلطات التركية سواء بالسجن او الترحيل وبدون أي اسباب تذكر..
الحرية لكل يمني ظلم في اي مكان كان. والله غالب على أمره..
صادر عن قيادة التكتل الوطني للسلام.
رئيس التكتل الوطني للسلام.

شارك الموضوع
انتقل إلى أعلى