تفاصيل دفن على عبدالله صالح بحضور نجله مدين وخمسة من مشائخ سنحان بعد أسبوع من مقتله (فيديو)

قال العقيد علي محسن المطري مساعد مدير التوجيه المعنوي للقوات المسلحة اليمنية الخطيب السابق لمسجد النهدين (دار الرئاسة) إن الرئيس الراحل علي عبدالله صالح جرى دفنه بعد أسبوع واحد من مقتله مؤكدا إن دائرة التوجيه المعنوي تحتفظ بأشرطة مصورة لمراسم الدفن والتشييع الذي جرى بحضور مدين علي عبدالله صالح نجل القتيل وخمسة من مشائخ سنحان بينهم علي مقصع خال الرئيس الراحل. وقال العقيد الشيخ إنه صلى على جنازة الرئيس الراحل بمفرده داخل مسجد التوجيه المعنوي بأمانة العاصمة صنعاء في حين رفض أبو علي الحاكم القيادي في الحركة الحوثية الذي كان من ضمن الحضور برفقة حراسه ومرافقيه رفض المشاركة في الصلاة، كما رفض مشائخ سنحان أداء صلاة الجنازة تحت مبرر أن المتوفي ليس شخصا عاديا بل رئيس سابق يستحق جنازة رسمية وشعبية علنية لا سرية. أما مدين علي عبدالله صالح فقد كان امتناعه عن أداء صلاة الجنازة بحجة أنه لم يكن على وضوء.
وجاءت رواية العقيد الشيخ في مقابلة تلفزيونية مع قناة الهوية اليمنية الموالية لحركة أنصار الله الحوثية تضمنت تفاصيل إضافية كثيرة لكن شاهد العيان لم يحدد المكان الذي تم دفنه فيه وكان واضحا من كلامه أنه لا يريد أن يفصح عن المكان ربما بسبب تعليمات تلقاها من القيادات الحوثية. ولم يكن من المنطقي أن يؤدي صلاة الجنازة ولا يعرف مكان الدفن أو لم يشارك فيه.
التفاصيل في رابط الفيديو التالي:



شارك الموضوع

10 أفكار عن “تفاصيل دفن على عبدالله صالح بحضور نجله مدين وخمسة من مشائخ سنحان بعد أسبوع من مقتله (فيديو)”

تم إقفال التعليقات.

انتقل إلى أعلى