لمياء الحروي: بصراحة

بصراحة
اي شخص انتمى لحزب التجمع اليمني للأوساخ بوهم أن هذا الحزب “وطني” ويمكن أن يكون إحدى رافعات العمل السياسي في اليمن..
وللأن وبعد مضي ثلاثون عاماً من تعري و انكشاف هذا الحزب “الوسخ” ..
لا يزال مقتنعاً بصحة ذاك الإختيار والتوجه وبأن حزبه مازال يمضي على ذلك النهج والمسار، وانه على حق..
اقول له بصراحة وبلا مواربة..
أنت غبي وحمار إبن حمار وشخص مستثمر بعرضك ووطنك وأهلك ولا علاقة لك لا بالشرف ولا بالمرؤة .

بصراحة

أنا لو حد سوى غلطة كبيرة معي او مع غيري.. مثلاً قل بأدبه ودخل سبني او شتمني!!
ما اكتفي بسنتفته ولا بإلغاء صداقته ولا بحظره فقط… أبدا أروح أبحث اولاً من اللي سووله إعجاب على تعليقه اللي شتمني فيه واحظرهم..! وبعدين ادخل صفحته واشوف الصداقات المشتركة بيننا ومنهم أصدقاءه المقربين منه، وارزعهم حظر..!
وإلا أقلها إن كانوا مو مقربين منه ولا يعلقوا عنده.. اكتفي بإلغاء صداقتهم!!

يعني بختصار لو حد ودف وتجاوز حدوده معي مثلما يقولوا ما اكتفي بخراب بيته بس.. لا وكمان بيت اللي خلفوه.
قدني مثل جهاز الأمن الوطني ومحمد خميس أيام زمان.

حد منكم مثلي كذا والا أنا لوحدي.

شارك الموضوع

3 أفكار عن “لمياء الحروي: بصراحة”

تم إقفال التعليقات.

انتقل إلى أعلى