خالد كرمان: الدين الأشد عنصرية في التاريخ

بالأمس شاهدت فيديو لأحد الذين يصفون الإسلام بالدين الأشد عنصرية في التاريخ.استدل بالكثير من الآيات وأكثر استدلالاته كانت من كتب السنة حول عنصرية قريش وآل البيت وفوقية المسلمين حتى ولو كانوا لا يفقهون شيئاً ولا يعلمون ولا يعملون.

تحدث كثيراً عن العبودية والرق في الإسلام وبأن المسلمين هم أكثر من امتلكوا عبيداً في التاريخ، وبأنهم من باعوا بعض عبيدهم للأمريكيين وهو السبب الرئيسي أن الكثير من العبيد كانوا مسلمين، وأنهم كانوا يغتصبون نساء أعداءهم بإسم “السبايا”، واستدل بكثير من القصص على رأسها اغتصابهم لأميرات بلاد فارس وعلى رأسهن شهربانة بنت آخر كسرى للفرس والتي أصبحت سبية بيد الحسين بن علي، والذي كان هو وأخوه وأبيه عبارة عن زيران نساء لا تشبع غرائزهم الحيوانية.

لن يستطيع أحد نفي التفرقة العنصرية في الشيعة في كل الأحوال، لكن المصيبة تبريرات أهل السنة لتلك التصرفات العنصرية والبربرية أو إنكار وجودها دون إنكار الناقلين لها وعلى رأسهم البخاري ومسلم والذين كانوا أحد أحفاد الفرس أنفسهم.للأسف مجدداً.. لن نستطيع الدفاع عن الإسلام ونحن لازلنا لا نملك أي آلية فعلية لدحض تلك الأحاديث التي تسيء لديننا، ونؤمن بأنها أصح الكتب بعد كتاب الله.ما لم يتم إنشاء آلية تنقح المتن وتغربله تماماً، فسنبقى في نظر أبناءنا وأعداءنا مجرد إرهابيين وعنصريين، ومجموعة من القتلة المغتصبين.

شارك الموضوع
انتقل إلى أعلى